خلفيات يونيكورن اصبحت منتشرة بشكل كبير مؤخرًا و الشكل المعروف عن اليونيكورن هو مخلوق برأس حصان له قرن واحد في منتصف رأسه و له ذيل كذيل الأسد. هذه الصورة تم إقتباسها من القصص الأسطورية في أمريكا و أوروبا و بمجرد نشر الصورة في إحدى الوسائل الإعلامية فأصبحت هذه الصورة هي الصورة المتداولة. ولكن رأي العلماء إختلف العلماء حيث أن وحيد القرن يتواجد في كل أساطير العالم عدا الأساطير الأغريقية

تطبيق رفيق لاعمال الصيانة والديكور

تطبيق رفيق منصة تصلك بمحلات وشركات صيانة موثوقة في جميع أنحاء الإمارات. هنالك اكثر من 600
شركة تقدم خدمات الصيانة والديكور لمستخدمي التطبيق. استخدم الأزرار بالأسفل لبدء باستخدام التطبيق او الاتصال بخدمة العملاء.

خلفيات يونيكورن جميلة 2020

اليونيكورن حيوان اسطوري قد تم ذكره في القصص الأسطورية مما جعل الناس تظن انه كان موجود بالفعل قديمًا.
و بدأت هذه الأسطورة في الإنتشار فى العالم الروماني و كتب عنه أنه من أشرس الحيوانات التي يصعب القبض عليها .
حيث يملك جسد حصان و ذيل خنزير و يملك قرن إسود في منتصف رأسه و له صوت رهيب يخيف أشد الرجال .
و في القرن السابع قيل أن اليونيكورن حيوان قوي جدًا يهاجم كل من يهاجمه و يحارب أقوى الحيوانات مثل الفيلة
و غيرها و يقوم بقتلهم عن طريق نطحهم بقرنه الأسود في بطونهم.
و قيل أنه من أصعب الحيوانات في إصطيادها، حيث ينسى وحشيته و ضراوته عندما يجد إمرأة عذراء .
في القرن الخامس قيل انه حيوان جسمه باللون الأبيض و رأسه باللون الأورجواني و عيون زرقاء و قرنه متعدد الألوان .وقيل أيضًا أن القرن له فائدة كبيرة في الشفاء من الأمراض . خلفيات يونيكورن

اليونيكورن

انتشر اليونيكورن كثيرًا في تقاليد الكثير من الشعوب حيث أصبحت الكثير من الشعوب لديها هوس البحث عن
قرون اليونيكورد لقدرتها الكبيرة على الشفاء من السموم و قاموا بدفع الكثير من الأموال من أجل الحصول عليها.
حيث قيل أيضًا أن هذه القرون قادرة بشكل كبير على كشف السموم التي يمكن أن تتواجد في الطعام أو الشراب
مما جعل الملوك تحرص على إقتناؤه لهذا السبب و لقدرة القرون أيضًا على العلاج من الأمراض المميتة و السموم.

يقال أيضًا أن هذه الأسطورة ظهرت نتيجة لوجود الغزلان التي تملك قرن واحد في جبهتها و ذلك نتيجة عيب خلقي أو فقدانها أثناء شجارها مع حيوانات مفترسة. خلفيات يونيكورن

خلفيات يونيكورن

انتشرت كثيرًا خلفيات اليونيكورن حيث تم ربطه كثيرًا بكل الأدلة و البراهين أنه حصان أبيض من الحيوانات
الجميلة المريحة للعين .
كانت تعيش في غابات و بساتين رائعة توجد في جوف الأرض كما ذكر في إحدى المخطوطات للعالم لينيه هربرت. حيث ذكر في أحد مخطوطاته قصة و أقسم بأنها حدثت بالفعل و هذه القصة تحكي أنه هناك صبي قد دخل عالم
جوف الأرض و وجد أن الحصاان الأبيض ذو القرن الواحد هو أله جوف الأرض و إبنه الحصان الأحمر هو الذي
يحكمها و أمره بأن يعود إلى بني جنسه حتى لا ينفذ أحكامه عليه و أركبه مركب ليعود بها لبني جنسه .

لكن الأن أصبح اليونيكورن يتميز بلون جسده الأبيض و قرنه الذهبي و شعره من الوان الطيف الجميلة الهادئة .
أصبح يتم إستخدامه كشخصية كارتونية و يستخدم كثيرًا في أعياد الميلاد لجمال ألوانه و ديكوراته.

خلفية 1 – خلفيات يونيكورن جميلة 2020

خلفيات يونيكورن

اضغط هنا لتحميل الخلفية

خلفية 2 – خلفيات يونيكورن جميلة 2020

خلفيات يونيكورن

اضغط هنا لتحميل الخلفية

خلفية 3 – خلفيات يونيكورن جميلة 2020

خلفيات يونيكورن

اضغط هنا لتحميل الخلفية

خلفية 4 – خلفيات يونيكورن جميلة 2020

خلفيات يونيكورن

اضغط هنا لتحميل الخلفية

خلفية 5 – خلفيات يونيكورن جميلة 2020

خلفيات يونيكورن

اضغط هنا لتحميل الخلفية

وصف اليونيكورن

تطور وصف اليونيكورن كثيرًا فبدأ وصفه بأنه حصان صغير الحجم و مع مرور الوقت تغير هذا الوصف .
فتم وصفه بأنه حيوان بحجم طفل صغير و بعضم وصف حجمه بأنه مثل حجم الغزال و هناك أيضًا أساطير تحكي أن اليونيكورن في الهند كان بحجم حصان كبير و له شعر أحمر حول عنقه و له أرجل كأرجل الفيل و قرن أسود حلزوني ينتهي بطرف مدبب .
و في بعض الروايات قيل أنه تم رؤيته في منطقة شبه الجزيرة العربية اثناء تجواله و قيل أنه من أشرس الحيوانات ويستحيل إصطياده . خلفيات يونيكورن

أقرت جميع الثقافات بوجود حيوان بهذه المواصفات في أساطيرهم و تميزت الأساطير المعبرة عن حيوان اليونيكورن بالتنوع , إختلفت أسماء اليونيكورن مع إختلاف الثقافات كما نرى في الجزء التالي :-

  • بياست نا سروجينج : ذلك الحيوان هو حيوان شبيه جدًا لليونيكورن و لكن يعيش بالماء و ظهر في الأساطير الأسكتلندية و كان يتصف بالوحشية .
  • كيرين : هو شبيه اليونيكورن الذي ظهر في الأسطورة اليابانية .
  • آبادا : حيوان شبيه لليونيكورن تم ذكره في اساطير الكونغو و تم وصفه بأنه خجول جدًا ويندر ظهوره.
  • كوريسك : شبيه وحيد القرن الذي ظهر في أساطير بلاد الفرس و كان مقدس لديهم و تم وصفه بأنه نصف حصان و نصف عنزة .
  • كير : هو اليونيكورن الذي تم تسميته في أساطير بلاد التبت بهذا الأسم.
  • كاي-لين : هو شبيه اليونيكورن بالأساطير الصينية و كان له رأس تنين و جسد أيل و هو معبر عن التوازن بين الأنثى و الذكر.

اليونيكورن و الرومانسية

يرتبط اليونيكورن بالرومانسية الحالمة إرتباط كبير نظرًا لشكله المميز فهو حصان أبيض و أيضًا لضعفه الشديد
تجاه الإمرأة العذراء كما ذكرت الكثير من الأساطير القديمة.
حيث قال ليوناردو دافنشي : ” أنه ينسي شراسته و طبيعته البرية عندما يرى العذراء ، ليرمي كل مخاوفه جانبًا
و يضع رأسه على حجرها ليستغرق في النوم ، حتى مجيء الصيادين لإمساكه”.
و اتفق معه العديد من الكتّاب مع هذه المقولة و أكدوا تحوله و عدم سيطرته على نفسه عند رؤية المرأة العذراء.
بسبب أرتباطه الكبير بالعذراء نلاحظ كثيرًا أنه يتم رسمه على زجاج الكنائس حيث يعتقد الكثير أنه رمز
للطهارة و العفة . خلفيات يونيكورن

أهمية اليونيكورن

اليونيكورن هو مصدر إلهام كبير للكتّاب و الفنانين، ولا يقتصر الأمر على ذلك فقط و لكن قرن اليونيكورن من أهم اجزائه حيث تم إستخدامه في علاج الكثير من الأمراض .

و يتسم قرن اليونيكورن بأنه ثمين للغاية و يستخدموه في الكشف عن السموم و شفاء الأمراض المستعصية .
حيث كانت تجارة هذه القرون منتشرة في العصور الوسطى و بعض التجار كانت تبيع قرون الخرتيت
على أنها قرون اليونيكورن لقدرتها السحرية على الشفاء.
و كانت الملوك تتهافت على شرائه لما له من مميزات في الكشف عن السموم و شفاء الأمراض.